المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى




(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ) ق الآية 18

مرحبا بك زائرنا الكريم يسعدنا التواصل معكم

المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى

منتدى اسلامى - قانونى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالتسجيلدخول
مواضيع تهمك: فقه السنه اضغط هنا
إحذروا ... قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)الآيه :18 سورة : ق

شاطر | 
 

 مدخل للفقه الجنائي الإسلامي"الأستاذ الدكتور محمود نجيب حسني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاتن

avatar

المهنة : شئون قانونية
الجنس : انثى
علم الدولة علم الدولة :
عدد المساهمات : 87
نقاط : 4870
السٌّمعَة : 7
تاريخ الميلاد : 11/07/1987
تاريخ التسجيل : 14/04/2012
العمر : 31
العمل/الترفيه : البحث والاطلاع
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: مدخل للفقه الجنائي الإسلامي"الأستاذ الدكتور محمود نجيب حسني   الأحد 20 يناير - 4:14


مدخل للفقه الجنائي الإسلامي
تأليف :- رائد الفقه الجنائي العربي الأستاذ الدكتور محمود نجيب حسني
فلنقرأ تقدمة هذا المؤلف والمرجع القيم لاستاذتنا الاستاذة الدكتورة فوزية عبد الستار




تقديم:- بقلم ا . د .فوزية عبد الستار أستاذة القانون الجنائي بكلية الحقوق جامعة القاهرة

أستميح القارئ عذرًا في أن أقحم قلمي في أول صفحة من صفحات هذا
الكتاب الذي يخرج إلى النور بعد مرور سنتين على انتقال مؤلفه الجليل، رائد
الفقه الجنائي العربي الأستاذ الدكتور محمود نجيب حسني، إلى الرفيق الأعلى
راضيًا مرضيًا بإذن الله تعالى.
فقد دفعني إلى ذلك أنني أردت أن ألقي الضوء للقارئ على قصة إخراج هذا
المؤلف الذي رأيت من واجبي أن أنشره لسببين:
السبب الأول: أن يستفيد مما يحتويه جمهور القراء بصفة عامة، والقانونيون
والشرعيون بصفة خاصة. فقد حرص صاحبه على أن يعرض الفقه الجنائي
الإسلامي – مدعمًا بالأدلة الشرعية من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وباقي
مصادر التشريع الإسلامي - بأسلوب حديث، ملقيًا من خلال ذلك الضوء على
مدى اتفاق التشريع الوضعي مع القواعد الشرعية الجنائية الإسلامية، وموضحًا
أوجه الاختلاف بينهما، ومبينًا – من خلال هذا العرض – كيف أن التشريع الجنائي
الإسلامي يستهدف الوقاية من الجريمة والردع الحاسم بعد وقوعها، مما يحقق
مجتمعًا فاض ً لا يسوده الأمن والعدل والاستقرار والطمأنينة. ومؤكدًا - بحسب
تعبيره - "أن الشريعة الإسلامية لا تستمد قيمتها العلمية من مقارنتها بالنظم القانونية
المعاصرة، بحيث يقال إن ما اتفقت فيه معها كان مظهر تقدم وما خالفتها فيه كان
دليل تخلف، فذلك نهج غير علمي يفترض أن النظم المعاصرة هي مقياس التقدم أو
التخلف، ويفترض أنها المثل الأعلى للنظم القانونية، وهذا غير صحيح. وإنما تقدر
قيمة الشريعة الإسلامية بما استندت إليه من منطق، وما تبنته من قيم، وما استهدفت
تحقيقه من مصالح. وإن الدراسة الموضوعية لها، واستظهار نتائج تطبيقها – حيث
أتيح لها التطبيق – يثبت أنه قد توافرت لها جميع هذه العناصر الإيجابية للتقييم".
السبب الثاني: أنني أردت أن أحقق حلمًا نبي ً لا للعالم الجليل الذي شاء لي الله
أن أشاركه الحياة، وأن أرقب عن كثب مدى شغفه بالبحث العلمي ومدى مثابرته
عليه، ومدى دقته في استقاء المعلومة من جذورها. والذي وفقه الله إلى أن ينتج لنا

وللأجيال القادمة رصيدًا ضخمًا من المؤلفات القانونية تزخر به وتفخر المكتبة
الجنائية العربية.
فقد كان في السنوات العشر الأخيرة السابقة على رحيله يراوده أمل براق في
أن يتوج إنتاجه العلمي الكبير بمؤلف في الفقه الجنائي الإسلامي، وعكف على
البحث في هذا الموضوع – في صمت – سنوات طويلة، كتب خلالها في موضوع
الفقه الجنائي الإسلامي أغلبه. فتناول في الباب الأول المبادئ الأساسية في الفقه
الجنائي الإسلامي. وتناول بالبحث في الباب الثاني نظرية الماديات الإجرامية في
الفقه الإسلامي. وخصص الباب الثالث لبحث نظرية تحمل التبعة أي المسئولية
الجنائية أو نظرية المعنويات الإجرامية في الفقه الإسلامي.
ثم توقف القلم المعطاء حين أسلم العالم الجليل الروح إلى بارئها في الثامن
من شهر رمضان سنة ١٤٢٥ هجرية الموافق الثاني والعشرين من شهر أكتوبر
سنة ٢٠٠٤ ميلادية.
فإلى روحه الطاهرة أهدى نشر هذا المؤلف الذي توج به إنتاجه العلمي
الغزير.
٥ نوفمبر سنة ٢٠٠٦ الدكتورة
فوزية عبد الستار
أستاذة القانون الجنائي بكلية الحقوق جامعة القاهره

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

رحم الله استاذنا واسكنه فسيح جناته





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مدخل للفقه الجنائي الإسلامي"الأستاذ الدكتور محمود نجيب حسني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى :: القانونية :: ابحاث ومراجع ومؤلفات قانونية-
انتقل الى: