المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى




(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ) ق الآية 18

مرحبا بك زائرنا الكريم يسعدنا التواصل معكم

المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى

منتدى اسلامى - قانونى - ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
مواضيع تهمك: فقه السنه اضغط هنا
إحذروا ... قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)الآيه :18 سورة : ق

شاطر | 
 

  انسِدَال الصمام التاجي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاتن

avatar

المهنة : شئون قانونية
الجنس : انثى
علم الدولة علم الدولة :
عدد المساهمات : 87
نقاط : 4512
السٌّمعَة : 7
تاريخ الميلاد : 11/07/1987
تاريخ التسجيل : 14/04/2012
العمر : 30
العمل/الترفيه : البحث والاطلاع
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: انسِدَال الصمام التاجي   السبت 4 أكتوبر - 12:28


انسِدَال الصمام التاجي

يحدث تدلّي الصِّمام المِترالِي (MVP) عندما لا يعملُ أحدُ صمامات القلب بشكلٍ صحيح، ويشكلُ تدلّي الصِّمام المِترالِي أحدَ حالات مرض صمّامات القلب الأكثر انتشاراً، وهي في الغالب حالةٌ تُخلَقُ مع الإنسان وتدومُ مدى الحياة. لا يبدي معظمُ المصابين بتدلّي الصِّمام المِترالِي أيّ أعراضٍ أو مشاكلَ ولا يحتاجون إلى أيّ علاجٍ، كما يكونون قادرين على أن يعيشوا حياةً طبيعية وفاعلة.

يسبّبُ تدلّي الصِّمام المِترالِي خطراً عندما يُصابُ المريضُ بالتِهاب الشَّغاف المُعدي، ولمنعِ الإصابة بهذا المرض عادةً ما يصفُ الأطباءُ المضاداتِ الحيويّة قبل إجراء علاج للأسنان أو بعض العمليات المحدّدة .، تساعدُ الأدويةُ مرضى تدلّي الصِّمام المِترالِي إذا احتاجوا إلى تناولِها للمساعدة على تخفيف الأعراض أو لمنع حصول مضاعفاتٍ، وقد يحتاجُ عددٌ قليل جداً من المصابين إلى إجراءِ عمليات جراحية لاستبدال الصِّمام المِترالِي المصاب.


مقدمة
انسدال الصمّام المترالي مرض واسع الانتشار يصيب الملايين من الناس. يعرف هذا المرض أيضاً باسم تَدلِّي الصمّام المترالي.

إذا اكتشف الطبيب الإصابة بانسدال الصمّام المترالي لدى شخص ما، فمن المهم أن يعرف ذلك الشخص بعض الاحتياطات اللازمة لحفظ صحة قلبه.

يشرح هذا البرنامج التعليمي معنى انسدال الصمّام المترالي، ويقدم بعض النصائح للمحافظة على سلامة القلب.


تشريح القلب
القلب هو أهم عضلة في جسم الإنسان ووظيفته الأساسية هي ضخ الدم إلى الرئتين وبقية أنحاء الجسم.

يتألف القلب من قسمين رئيسيين: القلب الأيمن والقلب الأيسر. وفي كل قسم غرفتان: أُذينة وبُطَين. والبُطينان هما المضختان الرئيسيتان للقلب.

يدخل الدم القادم من أنحاء الجسم إلى أذينة القلب اليمنى عبر وريدين كبيرين. بعد ذلك يجري ضخ الدم إلى البُطين الأيمن عبر صمّام يدعى "الصمّام المُثلث الشُرَف". وهو يسمى كذلك لأن له ثلاث شرفات.

بعد ذلك يذهب الدم إلى الرئتين عبر "الصمّام الرئوي". في الرئتين يحمل الدم الأكسجين ثم يعود إلى الأذينة اليسرى.

بعد ذلك يتم ضخ الدم إلى البُطين الأيسر عبر "الصمّام المترالي". يقوم البطين الأيسر بضخ الدم إلى أنحاء الجسم من خلال "الصمّام الأبهَري".

إن لصمامات القلب وظيفتان:
تسمح للدم بالمرور عبر القلب بتدفق سلس.
تمنع الدم من الجريان في اتجاه غير صحيح.


يمكن للطبيب الاستماع لضربات القلب بواسطة السمَّاعة. إن الصمّامات الطبيعية لا تصدر أي ضجيج يمكن أن يسمعه الطبيب بالسماعة.


انسدال الصمّام التاجي
تدل كلمة الانسدال على أن الصمّام المترالي يتراجع إلى الخلف قليلاً داخل الأذينة اليسرى بعد إغلاقه. يحدث هذا عادة إذا لم يكن حجم سَدِيلة الصمّام صحيحاً.

إن تشوهات الصمّام، مثل عندما يكون حجم السديلة صحيحاً، هي تشوهات خَلقية، إذ تولد مع المصاب. وفي الأحوال العادية لا يؤثر انسدال الصمّام المترالي على أداء القلب لوظيفته على نحو جيد.

عندما ينغلق الصمّام المترالي عند شخص مصاب بانسدال الصمّام المترالي، فإنه يعطي صوتاً مميزاً أو "طقة" يمكن أن يسمعه الطبيب بالسماعة.

في بعض الأحيان لا ينغلق الصمّام بشكل كامل. وهذا ما يسمح لكمية من الدم بالعودة إلى الأذينة اليسرى. يُدعى هذا باسم "الارتجاع المترالي". وعندما يحدث الارتجاع المترالي يسمع الطبيب لغطاً أو نفخة بعد صوت "الطقة" مباشرة.

إن ارتجاع الدم إلى الأذينة الذي يترافق مع انسدال الصمّام المترالي لا يؤثر عادة على أداء القلب لوظيفته، وهو أمر يختلف عن المشاكل الأخرى في الصمامات والتي يغلب أن تكون أكثر خطورة.

أحياناً قد لا يكون سطح الصمّام المترالي أملساً، كما هو الحال في الصمّام المترالي الطبيعي. وهذا ما يجعل الصمام معرضاً للإصابة بالعدوى.


الأعراض والمضاعفات
لا يشعر معظم مرضى انسدال الصمّام المترالي بأي ألم أو انزعاج. لكن بعضهم يشعر بضيق في التنفس، أو بعدم انتظام في ضربات القلب، أو بالدوار. وهذه الأعراض، شأنها شأن الأعراض الأخرى في الأمراض القلبية، قد لا يكون لها علاقة بانسدال الصمام المترالي.

يكون المرضى المصابون بالارتجاع المترالي أكثر تعرضاً للإصابة بالعدوى في الطبقة التي تبطِّن القلب، أي الشَّغاف؛ وهي الحالة التي تسمى التهاب الشَّغاف الجرثومي. ويمكن أن يؤدي التهاب الشَّغاف الجرثومي إلى تلف الصمّامات أو تندُّبها.


التشخيص
لا بد للطبيب من الاستماع إلى ما يقوله المريض عن سوابقه الطبية، وإجراء فحص سريري للوصول إلى تشخيص انسدال الصمّام المترالي.

وينبغي على كل من يشعر يوماً ما بالخفقان، أو بضيقٍ التنفس، أو بألمٍ صدري أن يراجع الطبيب. إن هذه الأعراض أكثر شيوعاً لدى مرضى انسدال الصمّام المترالي أو المرضى المصابين بمشاكل قلبية أكثر خطورة.

قد يجري الطبيب تخطيطاً لكهربية القلب، وقد يجري مراقبة متواصلة للقلب، وقد تدعو الحاجة لإجراء تخطيط كهربية القلب مع الجهد، وهو ما يعرف باسم اختبار الجهد.

وبين حين وآخر، سيطلب الطبيب من المرضى مراقبة متواصلة لتخطيط كهربية القلب تصل إلى مدة 24 ساعة، وذلك باستخدام جهاز تخطيط القلب المحمول الذي يسمى جهاز هولتر. يسمح هذا الإجراء للطبيب بأن يكتشف ويشخص نوبات خفقان القلب الذي يحدث لدى المريض بين حين وآخر.

ويمكن أيضاً أن يطلب الطبيب تصوير القلب بالإيكو. إن التصوير بالإيكو هو تصوير بالأمواج فوق الصوتية، وهو يشبه تصوير الجنين داخل الرحم. وهو يظهر لنا تفاصيل دقيقة لبنية القلب الداخلية، بما في ذلك الصمّام المترالي.


خيارات المعالجة
في معظم الحالات لا يكون هناك أي حاجة لمعالجة انسدال الصمّام المترالي. أما بالنسبة للمرضى المصابين بالارتجاع المترالي فيمكن أن يعطيهم الطبيب أدوية لتخفيض ضغط الدم.

يمكن أن يطلب الطبيب من المرضى المصابين بحالات شديدة من الارتجاع المترالي، والذين يمكن أن تصيبهم بعض المضاعفات، أن يكرروا زياراتهم له بهدف متابعة وضعهم. وعند الحاجة، فإن هناك علاجاً جراحياً لإصلاح الصمّامات أو استبدالها.

قد يلزم أن يتناول مرضى انسدال الصمّام المترالي المضادات الحيوية قبل إجراء أي جراحة، وقبل أي إصلاح في الأسنان، أو أي إجراء طبي آخر، وذلك للوقاية من وصول العدوى إلى الصمّام المترالي.

على المصاب بانسدال الصمام المترالي أن يتصل بطبيبه إذا شعر بأي عرض من الأعراض التالية التي تدل على وجود التهاب الشغاف الجرثومي:
حمى مطبقة لا تنخفض.
نوبات البرد
التعرق
نقص الشهية


يمكن لمرضى انسدال الصمّام المترالي أن يعيشوا حياة طبيعية دون مشاكل. ويمكن أيضاً أن يصابوا بأنواع أخرى من المشاكل القلبية، مثل أي شخص آخر. لذلك عليهم مراجعة الطبيب إذا لاحظوا أي أعراض جديدة.


الحياة الصحية
فيما يلي أهم عشرة دلائل إرشادية ينبغي أن يتذكرها الناس حتى يعيشوا في حياة صحي. يمكنك أن تحسن صحة قلبك إذا كان نمط حياتك صحياً!
لا تدخن.
عليك بممارسة النشاطات الجسدية، وليكن ذلك تحت إشراف الطبيب


ليكن طعامك صحياً ومتوازناً، وغنياً بالألياف وفقيراً بالدسم. أما إذا شعرت بضربات قلب غير منتظمة فمن الممكن أن يكون التقليل من تناول الكافئين مفيداً لك.
اجر اختبارات للتعرف على مستويات الكولسترول في دمك. إذا كان مستوى الكولسترول لديك مرتفعاً فعليك أن تضبطه.
عليك قياس ضغط الدم لديك بانتظام. وإذا كان مرتفعاً فعليك أن تضبطه.


خفف من وزنك إذا كان وزنك زائداً.
لا تتناول عقاقير ممنوعة ولا تفرط في تناول الكحول.
افحص مستوى السكر في دمك. إذا كان عالياً فاضبطه


احصل على كفايتك من النوم ليلاً.
خفف التوتر في حياتك



خلاصة
إن انسدال الصمّام المترالي مرض قلبي واسع الانتشار، وهو ناجم عن تشوه في شكل الصمّام.

على مرضى انسدال الصمّام المترالي أن يخبروا أي طبيب يعالجهم عن حالتهم، حتى يعطيهم الطبيب المضادات الحيوية قبل أي إجراء جراحي أو لمعالجة الأسنان إن لزم الأمر.

إن معظم مرضى انسدال الصمّام المترالي يعيشون طويلاً وينعمون بصحة جيدة.

منقووووووووووووووووووووول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
انسِدَال الصمام التاجي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المركز القانونى للمحاماة والاستشارات القانونية - عبد الباقى عبد الجليل المحامى :: حا فظ على صحتك :: امراض القلب والاوعية الدمويه-
انتقل الى: